السبت، 3 ديسمبر، 2011

كان ياما كان

كان ياما كان
في يوم من الايام شعب غضبان
وثورة قامت كالبركان
ومجلس خنازير بيحارب البركان
وحمارين.. هنقول حمار ليبرالي او علماني.. وحمار سلفاوي او اخواني
بيقسمو التورتة
ولا الخنزير هينضف
ولا الحمار هيفهم
ولا البركان هيخمد
والشعب مازال غضبان
والدم جاي.

2 اللي عبروا منوووشة:

هبة فاروق يقول...

ولا الخنزير هينضف
ولا الحمار هيفهم
ولا البركان هيخمد
والشعب مازال غضبان
جامده جدا ..فى الجون يا زعيم

المهاجر يقول...

أنا معاكى
بس المشكله مش فى كل دول
المشكله مين الى عاطيهم فرصة لكده

نفسى أشوف ايد بتبنى فى مصر
سواء مجلس أو أحزاب مستحدثة أو شعب
إنما للأسف احنا شعب بيهدم العلم مش بيهدم المبانى
وبيقتل ولاده

ربنا ينتقم من كل واحد ايده شاركت فى خراب البلد